مارك زوكربرج يدلي بشهادته أمام الكونغرس الأميركي

09-04-2018 04:17 PM - عدد القراءات : 176
كتب العرب -لندن
ووفقا لاثنين من المصادر المقربة من الكونغرس، فإن الاجتماعات المنتظرة ستجرى في مبنى الكونغرس ومن المتوقع أن تستمر بعد ظهر الاثنين.
مارك زوكربرج يدلي بشهادته أمام الكونغرس الأميركي

ووفقا لاثنين من المصادر المقربة من الكونغرس، فإن الاجتماعات المنتظرة ستجرى في مبنى الكونغرس ومن المتوقع أن تستمر بعد ظهر الاثنين.

وسيطلب نواب وأعضاء في مجلس الشيوخ من زوكربرغ تقارير حول مكافحة التلاعب السياسي وفضيحة تهريب معلومات شخصية إلى شركة كامبريدج أناليتيكا البريطانية للاستشارات السياسية.

وامتنعت شركة فيسبوك عن التعليق.

بيانات المستخدمين في خطر
بيانات المستخدمين في خطر

ومن المقرر أن يمثل زوكربرغ  أمام جلسة استماع مشتركة للجنتي القضاء والتجارة في مجلس الشيوخ يوم الثلاثاء ولجنة الطاقة والتجارة بمجلس النواب الأربعاء.

وفي مسعى لتحسين الشفافية بعد الفضيحة، أرسلت شركة فيسبوك إشعارات للمستخدمين الذين "يحتمل أن" تكون بياناتهم قد تمت مشاركتها بشكل غير مناسب مع شركة الاستشارات "كامبريدج أناليتيكا" المشتبه بأنها استغلت بيانات نحو 87 مليون مستخدم بشكل غير لائق ودون علمهم.

وقالت الشركة في  بيان  إن ذلك سوف يسمح للمستخدمين بغلق التطبيقات تماما أو منع وصول طرف ثالث لتطبيقاتهم.

 مضيفة أن معظم المستخدمين المتضررين (70.6 مليون مستخدم) يعيشون في الولايات المتحدة، وأن الفضيحة طالت ما يصل إلى 2.7 مليون من مستخدمي الفيسبوك في الاتحاد الأوروبي، إضافة إلى مليوني مستخدم آخرين في الفلبين وإندونيسيا.

ومن بين الدول الأخرى التي تضرر مستخدمون لفيسبوك فيها المكسيك وكندا والهند والبرازيل وفيتنام وأستراليا.

ويحيط الجدل بكامبريدج أناليتيكا حول ما إذا كانت قد استغلت البيانات الشخصية لملايين الأشخاص للتأثير على نتيجة انتخابات الرئاسة الأمريكية عام 2016 واستفتاء خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي الذي أجري في العام نفسه.

وقال مارك زوكربرغ: "لقد أنشأت الفيسبوك، وفي نهاية اليوم أنا مسؤول عما يحدث في منصتنا... إنني جاد فيما يتعلق بعمل ما يلزم لحماية مجتمعنا".

وبسبب تراكم الجدالات والانتقادات، قدم فيسبوك في الأيام الأخيرة حججاً كثيرة لـ"أخطائه السابقة" ووعد بتحسين أدائه، وأعلن زوكريبرغ حذف 270 صفحة وحساب من موقع فيسبوك وانستغرام تديرها شركة "انترنت ريسيرتش ايجنسي" الروسية.

وكتب زوكربرج على صفحته الخاصة التي يتابعها أكثر من مئة مليون شخص "مع اقتراب اجراء انتخابات مهمة في الولايات المتحدة والمكسيك والبرازيل والهند وباكستان (...) أولويتي لعام 2018 هي التأكد من أننا ندعم النقاش الايجابي ونتجنّب التدخلات في هذه الانتخابات".




© 2012 جميع الحقوق محفوظة لــ المركز العربى لأبحاث الفضاء الالكترونى
>