الاخبار -
غوغل تقود تحديا كبيرا للإطاحة بأبل وسامسونغ

: 254
الاحد,8 اكتوبر 2017 - 07:33 م
كتب العرب -لندن

نظمت شركة غوغل الأميركية في الـ4 من أكتوبر 2017 مؤتمرا استعرضت من خلاله أجهزتها الجديدة التي شملت الجيل الثاني من هاتفها الذكي “بيكسل” بالإضافة إلى مكبرات صوت منزلية وجهاز كمبيوتر محمول وسماعات الأذن اللاسلكية وكاميرا صغيرة ومساعد صوتي.

غوغل تقود تحديا كبيرا للإطاحة بأبل وسامسونغ
اضغط للتكبير

واشنطن - عقدت شركة غوغل، مؤخرا، مؤتمرا في ولاية كاليفورنيا الأميركية، للكشف عن هاتفيها الجديدين “بيكسل 2” و”بيكسل 2 إيكس آل”، وعن مجموعة من الأجهزة الذكية الجديدة.

وأكد ساندر بيتشاي، الرئيس التنفيذي للشركة أن خدمات غوغل خاصة الخرائط ساهمت في مساعدة المستخدمين في شتى أنحاء العالم.

وسلطت الشركة الأميركية بعد أشهر طويلة من التسريبات الضوء خلال مؤتمرها على الجيل الثاني من هاتفها الذكي “بيكسل” بالإضافة إلى مكبرات صوت منزلية يمكن أن تعمل بالأوامر الصوتية في إطار التزامها تجاه قطاع الأجهزة الذي تنافس فيه وسط إقبال على أجهزة أبل وأمازون.

وتستعرض الأجهزة الجديدة التي تشمل جهاز الكمبيوتر المحمول بيكسلبوك وسماعات الأذن اللاسلكية وكاميرا صغيرة تشبه “غو برو” أنظمة وخدمات التشغيل التي طورتها غوغل ولا سيما المساعد الصوتي. ويعني هذا أن استخدام هذه الأجهزة ينبغي أن يحفز نشاط الشركة الأساسي القائم على مبيعات الإعلانات لأن المشترين يستخدمون خدمات من غوغل مثل محرك البحث وتطبيق الخرائط.

وطرحت الشركة جهاز الهاتف الذكي “بيكسل 2” في حجمين لهما خصائص متشابهة مثل الهيكل المصنوع من الألومنيوم وعدم وجود فتحات تقليدية لسماعات الأذن.

? كاميرا للذكاء الاصطناعي: تعتبر كاميرا غوغل للذكاء الاصطناعي أحد أبرز المفاجآت التي كشفت عنها خلال مؤتمرها لأنها تختلف عن بقية الكاميرات الرقمية الحالية، فتلك الأخيرة تحتوي عادة على عدسة ومستشعر وشاشة ومفتاح للنقر عليه، بينما “غوغل كليبس” من دون شاشة، فقط مفتاح لالتقاط الصور، وحتى هذا “اختياري”، فبدلا منه يعتمد على آلة الذكاء الاصطناعي التي تتعلم وتتعرف على الوجوه لالتقاط اللحظات المثيرة للتسجيل تلقائيا.

وتتعلم الكاميرا التقاط صور أو مقاطع فيديو قصيرة من تلقاء نفسها لوجوه الأشخاص والحيوانات التي تعرفت واعتادت عليها من دون صوت، لتسجل لحظات يصعب على مصور محترف التقاطها نظرا لعامل السرعة.

ويمكن وصف “كليبس” بأنها ليست مجرد كاميرا، بل “مصور مباشر لايف”، أي أنها جاهزة باستمرار للتصوير والتسجيل، وعلى الرغم من أنها موجهة بشكل خاص للعائلات وتعزيز التفاعل بين الوالدين والأبناء ومراقبتهم طوال الوقت، إلا أن بعض الآباء يجدون فكرة “التصوير بلا توقف” أمرا مخيفا بعض الشيء، إذا حدث هذا داخل غرفة قياس ملابس داخل متجر أو حمام.

وأكدت غوغل بأن كاميراتها الذكية آمنة، فهي ليست بحاجة إلى اتصال إنترنت لتعمل، فقط يحتاج المستخدم ربط الكاميرا بالهاتف ليرى ماذا تلتقط الكاميرا.

ويتم إرسال المحتوى الملتقط بالكاميرا إلى الهاتف عبر واي فاي ليتم تخزينها داخل تطبيق الكاميرا في الهاتف سواء لأندرويد أو آي أو إس، وتدعم الكاميرا الصور العادية أو مقاطع الفيديو أو الصور المتحركة.

وتبلغ سعة ذاكرتها الداخلية 16 غيغابايت، وتتضمن بطارية تعمل لمدة ثلاث ساعات متواصلة.

غوغل تسلط الضوء خلال مؤتمرها على الجيل الثاني من هاتفها الذكي بيكسل ومكبرات صوت منزلية في إطار التزامها تجاه قطاع الأجهزة الذي تنافس فيه وسط إقبال على أجهزة أبل وأمازون

? مواصفات الهواتف: كشفت شركة غوغل عن هاتفيها الجديدين “بيكسل 2” و“بيكسل 2 إيكس آل” اللذين جاءا بمواصفات مميزة بشكل كبير تطابق تماما المواصفات التي تم تسريبها عن الهاتفين خلال الفترة الماضية.

ويعد هاتفا غوغل من فئة الهواتف الراقية على غرار “آيفون إيكس” و“غلاكسي نوت 8”، ويأتيان بتصميم معدني وزجاجي، إذ يتواجد جزء زجاجي أعلى الجهة الخلفية، ومن الجهة الخلفية التصميم متشابه ولكن الاختلاف في تصميم الجزء الأمامي.

ويتميز “غوغل بيكسل 2” بشاشة 5 بوصة بدقة 1920×1080 بيكسل، مع ذاكرة وصول عشوائي 4 غيغابايت وذاكرة داخلية 64/128 غيغابايت، ومزود بزجاج حماية 2.55، ونظام تشغيل أندرويد أوريو 8.0، بالإضافة إلى مستشعر بصمة الإصبع، وسماعات ستريو.

وصنع الهاتف الذكي من هيكل مقاوم للماء والغبار أي بي 67، كما أنه مجهز بمنفذ يو إس بي تايب-سي، ومدعوم بشبكات الجيل الرابع. ويبلغ وزن الهاتف حوالي 143 غراما، ويعمل ببطارية قوية أم إيه إتش 2.700 تدعم ميزة الشحن السريع.

ولا يختلف عنه هاتف “بيكسل 2 إيكس آل” في الكثير من المواصفات، إلا أنه يمتاز بشاشة 6 بوصة بدقة 2880×1440 بيكسل، وبطارية قوية أم إيه إتش 3520.

ومن المنتظر أن يدعم هاتفا غوغل بعدد من المزايا الجديدة مثل أولويز-أون-ديسبلاي وميزة العصر لتشغيل المساعد الصوتي، فضلا عن ميزة غوغل لانس للتعرف على الأشياء، إضافة إلى العديد من التحسينات الكبيرة للكاميرا.

ومن المقرر طرح هاتف “بيكسل 2” يوم 19 أكتوبر الحالي، أما هاتف “بيكسل 2 إيكس آل” فسيتوفر في شهر نوفمبر المقبل، ويمكن للمستخدمين منذ الآن إجراء عمليات الحجز المسبق بكل سهولة.

? 40 لغة مختلفة: أطلقت غوغل زوجا من السماعات اللاسلكية المتطورة للغاية يمكنها الترجمة إلى 40 لغة مختلفة. وتنافس غوغل بـ”بيكسل بودس” سماعات أبل الشهيرة أيربودز، ولكنها تتفوق على الأخيرة بالقدرة على ترجمة ما بين 40 لغة حرفيا في الوقت الحقيقي، وهذه التكنولوجيا يمكن أن تغير بشكل جوهري كيفية التواصل عبر المجتمع العالمي.

وتعتبر “بيكسل بودس” سماعات رأس لاسلكية مصممة للاستخدام مع هاتف “بيكسيل 2” الجديد من الشركة، وبمجرد قرنها مع الهاتف، يمكن لمستخدمها ببساطة الاستفادة من سماعة الأذن اليمنى وإصدار أمر إلى مساعد غوغل لتشغيل أو تغيير شيء داخل الهاتف مثل تشغيل الموسيقى أو إجراء مكالمة هاتفية وغيرهما من التغييرات.

وعلى سبيل المثال بمجرد أن يقول المستخدم للسماعات “هلب مي سبيك جابانيز” ومنذ البدء في التحدث باللغة الإنكليزية، فإن مكبرات صوت الموجودة بالهاتف ستخرج الكلمات التي قلتها باللغة اليابانية للأشخاص الذين تقف أمامهم.

مواصفات مميزة

? إجابة عن كل سؤال: أزاحت غوغل الستار عن جهاز منزلي يعمل بالصوت ويجيب على كل أسئلة مستخدمه، ويعد الجهاز الجديد الذي أطلقت عليه الشركة اسم “هوم ميني” نسخة مصغرة من جهازها الشهير “غوغل هوم” المنافس لأجهزة أمازون المنزلية.

ويستجيب الجهاز لكل الأوامر الصوتية إذ يمكنه عرض حالة الطقس والاتصال بأصدقاء مستخدميه، وقراءة الأخبار وتشغيل التلفزيون أو ماكينة إعداد القهوة، بالإضافة إلى إضاءة وإغلاق الأضواء.

ودعم جهاز “غوغل هوم ميني” بالقدرة على التعرف على كل الأصوات ومعرفة الفرق بين أصوات كل أفراد الأسرة، حتى يتمكن من تلبية طلبات كل شخص، إذ دعم بتقنيات تتيح له التحدث بسلاسة وفهم كل الأسئلة والاستجابة لها على الفور.

وسينافس مكبر الصوت الجديد “غوغل هوم ميني” جهاز “إيكو دوت” الذي تنتجه شركة أمازون. وسيطرح للبيع بنهاية العام.

كما كشفت غوغل عن جهاز “هوم ماكس” المنزلي للاستجابة للأوامر الصوتية، وهو نسخة أكبر من جهازها المنزلي الذكي الذي تم تصميمه لمنافسة “هوم بود” التابع لشركة أبل، ويعد “هوم ماكس” مكبر صوت ستيريو يعمل بواسطة مساعد الشركة الشخصي.

وعلى غرار جهاز أبل، يمكن لجهاز “هوم ماكس” ضبط نفسه وفقا للغرفة التي يوضع فيها، بفضل ميزة التعلم الآلي التي يطلق عليها اسم “سمارت ساوند”.

وأوضحت غوغل أن هذه الميزة يمكنها ضبط “هوم ماكس” لمعرفة الصوت الذي تستمع إليه، سواء كان أغنية أو مكالمة هاتفية، لرفع أو خفض الصوت اعتمادا على ما يحدث في منزل مستخدميها، مثل رفع مستوى الصوت عند تشغيل غسالة الصحون على سبيل المثال.

? بيكسل بوك: أعلنت غوغل رسميا عن لاب توب جديد مع قلم ذكي، أطلقت عليه اسم بيكسل بوك. ويعد جهاز كروم بوك متطور يجمع بين مزايا لاب توب لينوفو يوغا وسيرفس بوك من مايكروسوفت.

ودعم لاب توب غوغل الجديد بتصميم أنيق مع مفاتيح كبيرة، وشاشة تعمل باللمس بحجم 12.3 بوصة، جنبا إلى جنب مع قلم ذكي، كما أكدت الشركة أن جهازها الجديد هو أنحف وأخف لاب توب أطلقته حتى الآن.

ويتميز لاب توب غوغل بمعالج إنتل كور أي5 أو أي7، مع رام يصل إلى جي بي 16 ومساحة تخزين تصل إلى جي بي 512، كما زود بمنفذين يو إ س بي-سي للشحن.

وقالت الشركة إن الكمبيوتر المحمول بيكسل بوك هو أول كمبيوتر محمول مزود بمساعد غوغل ويدعم تطبيق سناب شات. وسيطرح للبيع في المتاجر يوم 31 أكتوبر الحالي.

? داي دريم فيو: أطلقت غوغل نسخة جديدة من نظارة الواقع الافتراضي داي دريم فيو، تعمل بنظام أندرويد وتتوافق مع مجموعة واسعة من الهواتف الذكية، كما دعمت نظاراتها بألوان متعددة وهي الأسود والرمادي والأزرق.

ويعد أحد أسباب ارتفاع سعر النظارة الجديدة هو أن لديها مجال رؤية أوسع، جنبا إلى جنب مع فتحة وحدة تحكم، وحزام للرأس قابل للإزالة لضمان راحة أفضل، كما تبلغ أبعادها 6.6 × 4.6 × 3.9 بوصة، ويبلغ وزنها 9.2 باوند.

متجر غوغل ستور يضم الآن 5 أقسام رئيسية هي (الهواتف-المنزل والترفيه-أجهزة الكمبيوتر المحمولة وأجهزة لوحية-الواقع الافتراضي-المستلزمات)

? غوغل ستور: أعلنت شركة غوغل عن إطلاق متجرها غوغل ستور لعدد من دول العالم، فبالإضافة إلى وجوده بالولايات المتحدة وكندا والمملكة المتحدة وألمانيا، فإن متجر غوغل سيصبح متاحا في البرازيل والمكسيك وإندونيسيا وماليزيا والفلبين وتايلاند.

وسيبدأ المستخدمون قريبا في تلك الأسواق بشراء أجهزة غوغل المختلفة من المتجر، مثل هواتف بيكسل ومكبرات الصوت الرئيسية الذكية وأجهزة الكمبيوتر المحمولة بنظام التشغيل كروم.

كما أزال عملاق التكنولوجيا الأميركي الأجهزة العاملة بنظام التشغيل أندرويد ويير مثل الساعات الذكية والأجهزة القابلة للارتداء من متجره الإلكتروني غوغل ستور بشكل نهائي، وذلك بعدما أضافت الشركة عددا من المنتجات الجديدة للمتجر مع تقديمه بتصميم مختلف.

ووفقا لموقع إلكتروني هندي، فعند البحث عن ساعة معينة تعمل بهذا النظام أو البحث عن نظام أندرويد ويير داخل المتجر فلن تظهر أيّ نتائج على الإطلاق، وهو على عكس ما كان يحدث في الماضي، إذ كانت الشركة تعرض جميع الأجهزة التي تعمل بهذا النظام بغض النظر عن الشركة المصنعة لها.

وأصبح متجر غوغل ستور يضم الآن 5 أقسام رئيسية هي “الهواتف-المنزل والترفيه-أجهزة الكمبيوتر المحمولة وأجهزة لوحية-الواقع الافتراضي-المستلزمات”، إلا أن هذه الفئات كاملة لا تضم أيّ قسم فرعي خاص بأندرويد ويير وهو ما يؤكد قيام غوغل بإزالة هذا النظام في النهاية، إلا أن الشركة لم تعلق على هذا الأمر حتى الآن.

أول مشروع بحثي مستقل في العالم العربي

اقرأ ايضآ

  • العالم يحتفل بمرور 25 عاماً على أول رسالة نصية
  • توقف عن صناعه نجوم الوهم
  • التحفيز الكهربائي العميق علاجاً لغيبوبة الدماغ
  • نحو «ربيع عربي» في العلوم المعاصرة وبحوثها
  • «واي فاي» يتضمن اسمها كلمة «قنبلة» تؤدي لتحويل مسار طائرة تركية
  • فيسبوك
    تعليقات


    الدبلوماسية الإلكترونية والمدخل الجديد لإدارة السياسة الخارجية
    جاءت عملية اطلاق مصر مبادرة للتحول الرقمي في اطار تبني القيادة السياسية مشروعا وطنيا لخلق دوله اكثر

    مذبحة "الروضه " والرمق الاخير للجماعات الارهابية
    في حين حشدت شركات التسويق الالكتروني على ما اسمته بيوم الجمعه "البيضاء " والتي عرضت تخفيضاتها الهائل

    هل تصبح إستونيا أول دولة "رقمية" في العالم؟
    منذ عام 1997، تسعى إستونيا، التي يبلغ تعداد سكانها مليون و300 ألف نسمة، جاهدة لتنفيذ إحدى الأفكار ال

    موضوعات جديدة
    الأكثر قراءة
    الأكثر تعليقا
    هل تعتقد ان تعرض معلوماتك الشخصية للخطر يتصاعد ؟
    نعم
    ربما
    لا
     
        
    التاريخ